الاحتلال يعتدي ويحتجز 5 مقدسيين بحجة "محاولتهم دهس مستوطن"
May 25, 2015

هاجمت قوات الاحتلال الخاصة اليوم الاثنين سيارة شبان مقدسيين اثناء سيرها في شارع الطور الرئيسي، بحجة محاولتهم دهس مستوطن في مستوطنة "التلة الفرنسية".

وعلم مركز معلومات وادي حلوة – سلوان أن العشرات من أفراد قوات الاحتلال الخاصة والمقنعة والشرطة قاموا بإيقاف سيارة يستقلها خمسة شبان مقدسيين، ثم اعتدوا عليهم بالضرب والشتائم والكلمات النابية وتم احتجازهم حوالي 3 ساعات بالقرب من مستوطنة "بيت أورط" في حي الصوانة، وذلك وهو في طريقهم الى منازلهم بعد انتهاء عملهم.

وكان في السيارة الشبان: عماد عباسي 28 عاما، وعائد عباسي 26 عاما، ونهاد عباسي 35 عاما، واركان الطحان 30 عاما، وأحمد عواد رويضي 24 عاما.

وأوضح الشاب عماد العباسي انه أوقف سيارته لشراء عصير من احدى البقالات في الطور، ولدى نزوله من السيارة فوجئ بقيام أفراد القوات الخاصة بمهاجمته ومحاصرته ووضعوا القيود الحديدية بيده واقتادوه سيرا الى مستوطنة "بيت أورط"، وأخبروه بأنه قيد الاعتقال.

وأضاف العباسي :"قام شرطي بقيادة سيارتي الى مستوطنة "بيت أورط"، واحتجز الشبان بداخلها، ثم أجبرهم على الترجل منها.

وتابع العباسي :"قام أفراد قوات الاحتلال بتفيش السيارة بدقة، كما صادروا الهواتف المحمولة وهوياتنا ومحافظتنا، ومنعونا من الحديث مع بعضنا البعض، وجرى خلال ذلك توجيه أسئلة لنا اضافة الى تفتيشنا،

وأضاف العباسي :"قام بعض افراد قوات الاحتلال بالاعتداء علينا بالضرب وتوجيه الكلمات النابية، وخلال احتجازي اتصل أحد المحققين مع الشرطي المسؤول وحدثني هاتفيا".

وأضاف العباسي ان الشرطة ادعت ان احد المستوطنين قدم شكوى ضدنا من خلال "رقم السيارة"، بحجة محاولتنا دهس احد المستوطنين أثناء وقوفه على قارعة الطريق في مستوطنة التلة الفرنسية، وتم ملاحقتنا حتى قرية الطور.