صور: صلوات في شوارع القدس
July 31, 2015

حرم الآلاف من الفلسطينين من أداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، بعد فرض سلطات الاحتلال قيودها بمنع الرجال الذين تقل أعمارهم عن ال50 عاما من الوصول اليه واداء الصلاة فيه.

الأقصى خالٍ من المصلين..

وبدت ساحات الأقصى خالية من المصلين حيث قدر عددهم بحوالي 8 الاف مصل فقط، وهم من كبار السن والنساء.

ويشار انه هذه المرة الاولى خلال العام الجاري(2015) تقوم سلطات الاحتلال بفرض قيودها على دخول المصلين الى الاقصى يوم الجمعة ، علما انها منعت الشبان عام 2014 (17 مرة)

القدس "ثكنة عسكرية"..

وحولت سلطات الاحتلال مدينة القدس منذ الساعة التاسعة والنصف صباحا الى ثكنة عسكرية، وانتشرت قوات الاحتلال بوحداتها المختلفة من (القوات الخاصة والشرطة وحرس الحدود وفرق الخيالة) في الشوارع المؤدية الى المسجد الأقصى المبارك، وفي حارات القدس القديمة، كما تمركزت على أبواب المسجد، ونصبت الحواجز الحديدية عليها.

كما قام وزير الامن الداخلي جلعاد أرادن بجولة في القدس القديمة.

صلوات في الشوارع...

وأدى المئات من الشبان والفتية صلاة الجمعة في الشوارع والطرقات، حيث اقيمت الصلوات في مناطق (رأس العامود وباب العامود وواد الجوز وشارع صلاح الدين وباب المغاربة) وعلى أبواب الأقصى، حيث اصر من منع من الوصول الى المسجد أن يؤدي الصلاة عند آخر نقطة يمنع فيها.

وتواجد في محيط "صلوات الشوارع " القوات الإسرائيلية التي قامت بتصوير الصلوات والخطب ورصدها بالكامل.

صلاة الغائب على روح الشهيد الرضيع علي دوابشة

وفي حي وادي الجوز ادى المصلون صلاة الغائب على روح الشهيد علي سعد دوابشة، الذي ارتقى شهيدا بعد اصابته بحروق شديدة، كما أصيب افراد اسرته اثر هجوم شنه عدد من المستوطنين بالزجاجات الحارقة على منزلهم في قرية دوما جنوب نابلس .

وكانت مجموعة من المستوطنين من عدة مستوطنات اسرائيلية قد هاجمت فجر اليوم منزلين يقعان في قرية دوما بالزجاجات الحارقة ومواد سريعة الاشتعال وخطوا شعارات عنصرية باللغة العبرية مثل "الانتقام" وانتقام المسيح" ثم هربوا بعد اضرام النار في المنزلين وتعود ملكيتهما للمواطنين سعد محمد دوابشة -تم احراقه بالكامل-، والمواطن مأمون رشيد دوابشة حيث اتت النيران على جزء من المنزل .

اشتباكات...

وعند باب حطة وحارة السعدية جرت مواجهات خفيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، واعتقلت القوات شابا واقتادته الى مخفر الشرطة.

وأفاد طاقم إسعاف الأقصى برج اللقلق أن مسنا أصيب خلال المواجهات في باب حطة في كتفه وشاب آخر في قدمه

وأوضح مدير نادي الأسير الفلسطيني بالقدس ناصر قوس ان القوات الاسرائيلية إعتقلت الشاب وسام سدر 21 عاما من سكان حي باب حطة خلال المواجهات ، وأعتدت عليه بالضرب بوحشية ، ثم إقتادته إلى مركز شرطة صلاح الدين ، وبعدها نقلته إلى مركز شرطة القشلة بالبلدة القديمة.

وفي حي وادي الجوز وبعد انتهاء الصلاة فرقت وحدة الخيالة الشبان الذين تواجدوا على قارعة الطريق.

واعتدت القوات على المسعف عرين زعانين بالضرب المبرح، اثناء تواجده عند باب الاسباط.

وفي ساعات الفجر الأولى قام شبان بالقاء زجاجات حارقة على بؤرة استيطانية في حارة مراغة ببلدة سلوان، كما قام شبان بالقاء الحجارة على بؤرة في حي وادي حلوة، ردا على الجريمة ضد عائلة دوابشة.

11805712_10152935244627466_1669151633_n

11815841_10152935244697466_368879451_n

IMG_0355

IMG_0357

IMG_0362

IMG_0368

IMG_0371

IMG_0376

IMG_0381

IMG_0384

IMG_0386

IMG_0387

IMG_0391

صلاة شوارع

وادي الجوز

4 5

11721875_10152935296237466_142120535_n

11805729_10152935294937466_2115822574_n

المسجد الاقصى

باب المغاربة