الحكم على 7 مقدسيين... والوزير "اردان" يطالب بزيادة الحكم المفروض على شبان العيسوية
September 21, 2015

أصدرت المحكمة المركزية اليوم الاثنين أحكاما ضد 7 مقدسيين، لفترات تتراوح بين (22 شهرا حتى 52 شهراً)، والشبان من قرية العيسوية وجبل المكبر وحي الثوري ببلدة سلوان.

العيسوية...

وأوضح أمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أن قاضي المحكمة المركزية حكم على كل من وليد داوود حسن عليان (20 عام) بالسجن مدة 44 شهرا، وعلى إبراهيم محمد عودة درباس (20 شهرا) بالسجن مدة 40 شهرا، وعلى محمد كمال عاهد عبيد (20 عام) بالسجن مدة 30 شهر، وعلى محمد بسام عطا عليان (20 عام) بالسجن مدة 22 شهرا، بتهمة الإنتماء للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين فلسطين وإلقاء الججارة و الزجاجات الحارقة على قوات الإحتلال، وهم قيد الأسر منذ شهر نيسان 2014 ويقبعون حاليا في سجن نفحة الصحراوي

وأوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود  أن قاضي المحكمة المركزية  حكم على الشاب وليد عليان 20 عاماً، بالسجن الفعلي الفعلي لمدة (52 شهرا)، وغرامة مالية قيمتها 12.500 شيكل.

وأوضح المحامي محمود أن النيابة العامة هددت بالاستئناف للمحكمة المركزية على الأحكام "المخففة ضد شبان العيسوية، حيث طالبت بالحكم عليهم بين (20-40 عاما).

وحول ذلك أوعز ما يسمى "وزير الأمن الداخلي "جلعاد أردان" الى مدعي الدولة العامة بالاستئناف للمحكمة العليا على القرار، بحجة "العقاب المخفف" الذي فرض عليهم.

وقال الوزير " أردان" أن الاحكام التي أصدرها قاضي المحكمة المركزية ضد شبان من قرية العيسوية "مخففة والعقاب متدني" مقابل التهم التي وجهت لهم، حيث نسبت لهم تهم القيام في اضرام النيران وحرق كنيس "بمستوطنة التلة الفرنسية" - بالقدس كما والقاء الزجاجات الحارقة باتجاه مركبات لمستوطنين لدى مرورها من الشارع المؤدي الى مستوطنة" معالي أدوميم" وباتجاه محطة الوقود الكائنة على مشارف حي العيسوية ومعكسر الجيش المحاذي للحي وموقف سيارات مستشفى هداسا.

جبل المكبر...

وفي سياق أضاف أبو عصب أن قاضي المحكمة المركزية حكم على الأسير المقدسي عمرو علي صبري عبده (22 عام) من جبل المكبر بالسجن مدة 50 شهرا وإتهمته بالمشاركة في التخطيط لتنفيذ عملية عسكرية، علما أن يعاني من وضع نفسي صعب و يعيش في عزل سجن نفحة، وهو قيد الأسر منذ 14/1/2014.

سلوان..

وأضاف أن قاضي محكمة الصلح حكم على  محمود محمد أيوب هادية (21 عام) من حي الثوري ببلدة سلوان، بالسجن الفعلي لمدة عام ونصف، بعد أن أدانته بالمشاركة في عدة فعاليات و مظاهرات، و يقبع في الأسر منذ 31/12/2014 وقد تنقل في عدة سجون و يقبع في سجن إيشل الصحراوي