الفتى خليل الكسواني يفقد عينه بعد اصابته بعيار مطاطي
December 6, 2015

يرقد الفتى خليل محمد أحمد الكسواني 15 عاماً، في غرفة العناية المكثفة، بعد استئصال عينه اليسرى بعد اصابته برصاصة مطاطية أطلقتها قوات الاحتلال الخاصة عليه، خلال اقتحام مخيم شعفاط يوم الأربعاء الماضي بتاريخ ( 2-11-2015)، لتفجير منزل الشهيد ابراهيم العكاري.

واوضحت عائلة الكسواني أن ابنها أصيب بعيار مطاطي بعد مغادرته مدرسته برفقة والده الاربعاء الماضي، وأصيب بنزيف داخلي في راسه، وكسور في الجمجمة، كما تم استئصال عينه اليسرى.

وأضافت العائلة أن 4 عمليات جراحية اجريت لابنها خليل خلال الأيام الماضية، وكانت لإيقاف النزيف الداخلي، واستئصال عينه، اضافة لزراعة البلاتين بعد كسور الجمجمة، لافتة ان العمليات الجراحية استمرت عدة ساعات.

ويشار أن حوالي 1200 من أفراد (الجيش والشرطة) اقتحموا مخيم شعفاط صباح الاربعاء الماضي، لتنفيذ قرار هدم الشهيد ابراهيم العكاري.