ابعادات عن القدس..وقرارات منع سفر
December 15, 2015

استدعت سلطات الاحتلال سيدة وثلاثة شبان مقدسيين الى مركز شرطة "المسكوبية" بالقدس الغربية، وسلمتهم قرارات "ابعاد عن القدس" و"منع سفر".

ابعاد عن مدينة القدس...

وصدرت قرارات الإبعاد عن مدينة القدس بحق الشابين الأسيرين المقدسيين عبادة نجيب 18 عاماً، ومحمد عبد الباسط المفلفل (الرازم) 24 عاماً، موقعة من قائد المنطقة الداخلية يويل سطريك"، حسب البند 6 و109-108 لقانون الدفاع (ساعة الطوارئ) 1945، لأهمية الحفاظ على "امن الدولة والنظام وسلامة المجتمع"، كما ارفق مع القرارات خارطة تشير الى الأماكن التي يمنع التواجد فيها.

وجاء أمر الإبعاد للشاب المفلفل من تاريخ 14-12-2015 لغاية 13-3-2016 (3 أشهر).

والشاب المفلفل هو أسير محرر من بلدة سلوان وهو أب لطفل يبلغ من العمر 11 شهرا، اعتقل مرتين عام 2010 لمدة أسبوع، وخضع للحبس المنزلي لمدة 21 شهرا، وفي عام 2012 حكم بالسجن الفعلي لمدة 6 أشهر، كما ابعد عن الاقصى 4 مرات، وانتهى إبعاده الأخير قبل أسبوع.

منع سفر

أما قرارات منع السفر فقد صدرت بحق السيدة هنادي الحلواني واكرم الشرفا، وتم تسليمهما القرارات بعد استدعائهما للتحقيق، والقرارات صادرة بأمر من نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية "سلفان شالوم"، حسب بند 6 تمديد اللوائح لبند الحالات الطارئة (الخروج من الدولة) 1948.

وحسب القرار فإن منعهما حتى تاريخ 12-1-2016، وسيتم فحص امكانية احتمال تمديد القرار لستة أشهر.

وتدعي سلطات الاحتلال في قرارها :" ان السيدة الحلواني والشرفا لهما علاقة مع نشطاء حماس، ومغادرتهما الدولة هدفه مساعدة النشاطات لأسباب أمنية خطيرة، ومغادرتهما البلاد سوف يشكل تهديدا "لأمن الدولة".

ويشار ان قرار منع السفر للشاب الشرفا انتهى بتاريخ 30-11-2015، وتم تجديده اليوم، كما تمنع سلطات الاحتلال دخول الشرفا الى الاقصى منذ عامين.