اخلاء سبيل ثلاثة أطفال من سلوان
February 25, 2016

أخلت شرطة الاحتلال سبيل ثلاثة أطفال من بلدة سلوان، بعد التحقيق معهم عدة ساعات بتهمة" القاء الحجارة باتجاه سيارة المستوطنين".

وأوضح المحامي محمد محمود أن الشرطة أخلت سبيل الأطفال محمد وسام يعقوب شويكي 13 عاما، وأمير عبدالله يعقوب شويكي 10  أعوام، ومحمد حسام يعقوب شويكي 10 أعوام.

وأضاف المحامي محمود أن الشرطة أخلت سبيل الطفلين (أمير ومحمد حسام) دون قيد أو شرط، -وهما أقل من جيل المسؤولية-، ومحمد وسام شويكي بكفالة طرف ثالث، وحبس منزلي لمدة 5 ايام.

وأوضح وسام شويكي أن شرطة الاحتلال قامت بمهاجمة الأطفال (وهم أولاد عم) أثناء تواجدهم في منطقة حي العباسية ببلدة سلوان، على بعد أمتار من منازلهم، واعتقلتهم واقتادتهم الى مركز شرطة شارع صلاح الدين بالمدينة، وعلمت العائلة بخبر الاعتقال من خلال الجيران الذين شهدوا الاعتقال.

وأضاف شويكي أن التحقيق استمر مع الأطفال لمدة 7 ساعات، وتعمد المحققون الذين تناوبوا بالتحقيق معهم ممارسة الضغط النفسي عليهم لإجبارهم على الاعتراف بالتهمة الموجهة ضدهم، من خلال توجيه عدة اسئلة لهم وإعادتها بشكل متكرر، اضافة لتهديدهم والصراخ عليهم، كما تعرضوا للدفع من قبل المحققين.

وقال شويكي:" أن الاطفال عاشوا "حرب نفسية" خلال التحقيق الذي استمر معهم عدة ساعات، وكنا نتواجد معهم داخل غرف التحقيق بشرط عدم التدخل  أو الحديث مع ابنائنا الذين حقق معهم في غرف منفصلة "."

.