سلطة الطبيعة تنفذ عملية تخريب وتدمير واسعة في القدس
March 30, 2016
  • صور للهدم في حي الصوانة

 

 

نفذت جرافات الاحتلال يوم أمس الثلاثاء حملة هدم وتجريف لمنشآت زراعية وأراض في عدة أحياء بمدينة القدس.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن ما يسمى "سلطة الطبيعة" قامت يوم أمس بحملة هدم وتخريب وتجريف أراض ومنشآت زراعية في أراض مهددة بالمصادرة لصالح ما يسمى "الحدائق الوطنية".

وأوضح المركز أن جرافات الاحتلال هدمت 13 منشأة لسبعة مقدسيين في بلدة سلوان، وقرية الطور، وحي الصوانة، وطال الهدم ملعب للأطفال، وبركسات للمواشي والخيول، ومخازن، وغرف زراعية.

قرية الطور...

وهدمت جرافة الاحتلال بركسا للأغنام وغرفة للمواطن رمضان شبانة، وتبلغ مساحة البركس حوالي 100 متر مربع، والغرفة 20 مترا مربعا، كما هدمت غرفة زراعية وبركسا للمواطن محمد أبو الهوى اضافة الى تجريف الأشجار المزروعة في محيط الأرض، وقامت الجرافة بتخريب "كونتينر" مساحته 12 مترا مربعا للمواطن نعيم ابو سبيتان يستخدمه كمخزن.

حي الصوانة

وفي حي الصوانة هدمت جرافات الاحتلال غرفة وسورا وبركسا للمواطن محمود جرادات.

وأوضحت عائلة جرادات ان المنشآت قائمة منذ حوالي 10 سنوات، وتمت عملية الهدم دون سابق انذار، لافتة أن الغرفة مساحتها 16 مترا مربعا، تستخدم كخم للحمام مبينة من الزينكو.

سلوان

وهدمت جرافات الاحتلال بركسا للخيل للمواطن محمد سرحان مساحته 16 مترا مربعا، كما هدمت "خم للحمام" وجرفت أرض زراعية قامت عائلة سمرين بزراعتها بالاشجار والاشتال والحبوب المختلفة.

وهدمت جرافات الاحتلال ملعبا للاطفال للمواطن خالد الزير، كما قامت بتجريف الأرض، إضافة الى هدم أسوار  وهي عبارة عن سلاسل من الحجارة وغرفة مساحتها حوالي 12 مترا مربعا تستخدم للمواشي ومخزن للعائلة.