وقفات في سلوان ضد السياسات الاسرائيلية في البلدة
April 1, 2016

 

 

نظم أهالي بلدة سلوان الجمعة وقفة في حي بطن الهوى وعين اللوزة بالبلدة، احتجاجا على السياسات الإسرائيلية الممنهجة ضد السكان، من خلال توزيع إخطارات الهدم والإخلاء واعتقال الشبان والفتية ونصب الحواجز في شوارع القرية.

وخلال الوقفة في حي بطن الهوى وعين اللوزة حاولت قوات الاحتلال استفزاز المشاركين، بالتواجد في محيطهم  وتصويرهم وملاحقتهم.

بطن الهوى

ورفع المشاركون في حي بطن الهوى شعارات باللغات العربية والعبرية والانجليزية كتب عليها "أرواحنا رخيصة فداء بيوتنا... لن نبخل على بيوتنا حتى بأرواحنا".

وأوضح المشاركون أن الوقفة نظمت ضد محاولات تهجير سكان الحي بأكمله، بحجة أن ملكية الأرض تعود لليهود اليمن، حيث قامت "جمعية عطيرت كوهنيم" بتسليم العديد من العائلات بلاغات قضائية لإخلاء منازلهم بحجة ملكية الأرض، واليوم تخوض العائلات صراعا في المحاكم الإسرائيلية لإثبات حقها.

وأكد سكان حي بطن الهوى على تمسكهم بأرضهم والتي تمثل لهم "الأمن والآمان"، لأنها أرض الآباء والأجداد والأبناء والجيل القادم، وهي حامية المسجد الأقصى وأرض الاسراء والمعراج.

عين اللوزة

وفي حي عين اللوزة رفع المشاركون شعارات كتب عليها "كفاكم هدما للبيوت ..يا نير بركات ويا بلدية القدس كفاكم لعب بالنار..بيوتنا هي حياتنا..هدم البيوت هي عنصرية وارهاب".

ويستهدف الاحتلال حي عين اللوزة بالاقتحامات والمداهمات اليومية، حيث نشر الحواجز في طرقات الحي وحاراته، واستهداف المنازل بالاعيرة المطاطية وترويع السكان بالقنابل الصوتية، اضافة الى اقتحامات البلدية للحي بشكل شبه يومي وتحرير المخالفات للتجار وتسليم السكان أوامر هدم إدارية لمنازلهم بحجة "البناء الغير مرخص."

وخلال الوقفة اندلعت اشتباكات بين جنود الاحتلال والشبان في حوش ابو تايه بالحي، واعتلت القوات اسطح المنازل السكنية.

كما اعتدت القوات على طفلين خلال سيرهما في حي عين اللوزة.