استشهاد سيدة وفتى برصاص الاحتلال على حاجز قلنديا العسكري
April 27, 2016

 

استشهدت سيدة وشاب فلسطينيان، اليوم الأربعاء، بعد إطلاق النار عليهما عند حاجز قلنديا العسكري شمال مدينة القدس.

وأفاد شهود عيان لمركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص باتجاه سيدة وشاب عند حاجز قلنديا العسكري، مما ادى الى إصابتهما بحالة حرجة وبقيا على الأرض دون علاج، واعلن عن استشهادهما لاحقا.

ونشرت سلطات الاحتلال صورة عن هوية الشهيدة وهي "مرام صالح حسن أبو إسماعيل 23  عاماً"، وادعت شرطة الاحتلال في بيان لها أن فتاة فلسطينية دخلت باتجاه المسلك المخصص للسيارات على الحاجز وبيدها سكين كما لاحظ الجنود شخص آخر يقترب منها في ذات المسار فأطلقت النار عليهما.

وقال الشهود ان الشاب حاول الإمساك بالسيدة التي كانت تسير عند المسلك، وقام الجنود بإطلاق الرصاص عليهما بصورة عشوائية.

ومنعت سلطات الاحتلال طواقم اسعاف الهلال الاحمر الوصول الى مكان الحادث وتقديم الاسعاف للمصابين

الشهيدان هما: مرام صالح أبو اسماعيل 23 عاما، وشقيقها ابراهيم صالح طه 16 عاما، حسب ما اعلنت وزارة الصحة الفلسطينية