صور: مؤسسات الاحتلال تقتحم ملعب وادي حلوة بسلوان وتقوم بإجراء حفريات بحجة "البنية التحتية"
June 16, 2016

اقتحمت طواقم مشتركة من البلدية وسلطة "الآثار" والقوات الخاصة، اليوم الخميس، ملعب وادي حلوة ببلدة سلوان، بحجة حجة القيام بتصليحات بالبنية التحتية.

وأوضحت لجنة حي وادي حلوة أن طواقم البلدية و"سلطة الآثار" برفقة ممثلين عن جمعية العاد الاستيطانية اقتحموا ملعب الحي عصر الخميس، بحجة القيام بتصليحات في البنية التحتية بالمنطقة، وقاموا بإجراء حفريات فيه دون إبراز "تصريح العمل"، تم ذلك بتواجد من قوات الاحتلال الخاصة.

ولفتت اللجنة أن السكان تصدوا لهم صباح اليوم ومنعوهم من الدخول لأرض الملعب الخاصة، وخلال ذلك قام أحد موظفي جمعية العاد الاستيطانية بتوجيه الشتائم والألفاظ العنصرية للسكان، إضافة إلى تهديدهم في حال عدم العمل في الأرض.

وشككت اللجنة في الأسباب الرئيسية لاقتحام الأرض والقيام بأعمال تجريف في الملعب، خاصة وانه لم يتم إبراز "تصريح عمل"، ولفتت اللجنة أن عدة أنفاق حفرت ولا تزال أسفل ملعب وادي حلوة.

وأوضحت اللجنة أن أرض ملعب وادي حلوة هي أرض خاصة لعائلة صيام، واستأجرها مركز مدى الإبداعي وتم تحويلها إلى ملعب وساحة خاصة للأطفال، في ظل إهمال بلدية الاحتلال احتياجات الأطفال بتوفير الملاعب والساحات الخاصة لهم لقضاء أوقات فراغهم، وتحاول سلطات الاحتلال  مصادرة أرض الملعب لشق طريق يخدم المستوطنين في المنطقة، حيث تسعى سلطات الاحتلال إلى ربط منطقة وادي حلوة بوادي الربابة وصولا إلى حي الثوري ببلدة سلوان.