افراج مشروط عن 6 مقدسيين... تمديدات
July 26, 2016
  • صورة للتوضيح

قرر قاضي محكمة الصلح يوم أمس الإثنين الافراج عن 6 مقدسيين، بكفالات مالية وبشرط الحبس المنزلي، اعتقلوا عقب الاعتداء عليه من قبل المستوطنين وقوات الاحتلال في القدس القديمة.

وأوضح المحامي محمد محمود أن القاضي قرر الإفراج عن الفتية محمود سليم وأحمد السلايمة والشاب منصور سليم ومؤمن غيث بكفالة مالية قيمتها 250 شيكل، وحبس منزلي لمدة 7 أيام، وكفالة طرف ثالث.

كما قرر الإفراج عن أحمد الرشق وعلي أبو عصب بكفالة مالية قيمتها 500 شيكل، وحبس منزلي لتاريخ 28-7-2016.

ومن جهة ثانية أفاد المحامي محمود أن القاضي الفتية قصي داري، وآدم محمود، وأنس أبو عصب، ومحمد سليمان، ومحمد عطية لتاريخ 7-8-2016 (لحين صدور تقرير ضابط السلوك)، ومحمود أبو خضير وآدم أبو خضير والشبان أنس زياد ومحمد فايز أبو خضير ومحمد جمال محمود وأنور عبيد لتاريخ 27-7-2016.

وأضاف أن القاضي مدد الفتيين فادي العيساوي ومصطفى أبو الحمص لتاريخ اليوم، علما ان الفتى فادي أصيب بكسور في يده بسبب الاعتداء عليه من قبل المستعربين خلال الاعتقال، بينما يعاني أبو الحمص من أوجاع شديدة في يده بسبب الاعتداء.

ومدد قاضي المحكمة المركزية الشاب أحمد برغال حتى نهاية الإجراءات القانونية ضده.

وعقدت جلسة في المحكمة الاسرائيلية العليا للفتى علاء القاق، وتم تأجيله للقرار.