الاحتلال يغلق مؤسسة "ساعد" للاستشارات التربوية
August 8, 2016
  • صورة للتوضيح

 أغلقت الشرطة الإسرائيلية اليوم مؤسسة ساعد للاستشارات التربوية في القدس بذريعة "دعمها للإرهاب".

وكانت الشرطة الإسرائيلية استدعت الشيخ جميل حمامي، عضو الهيئة الاسلامية العليا، المدير التنفيذي لمدارس الإيمان، وعضو جمعية الثقافة الإسلامية، إلى مقرها في شرطة المسكوبية في القدس الغربية وسلمته أمرا بإغلاق الجمعية موقعا من روني الشيخ المفتش العام للشرطة الإسرائيلية.

واستنكر حمامي قرار الاغلاق والذريعة الإسرائيلية، مؤكدا ان الجمعية تركز جهودها على تقديم الاستشارات التربوية للمعلمين، مشيرا إلى أن هذا هو الاغلاق الثاني للجمعية، علما بأن الاغلاق الأول كان قبل نحو ثلاث سنوات.