اقتحام منازل الشهيد مصباح أبو صبيح ووالده وشقيقه... وأخذ مقاساتهم وفحص جدرانهم
October 10, 2016

اقتحمت طواقم الاحتلال، فجر اليوم الاثنين، عدة منازل لعائلة أبو صبيح في بلدة الرام، وحي كفر عقب، شمال مدينة القدس.

وأوضحت عائلة الشهيد أن قوات الاحتلال اقتحمت بناية الحاج صبح أبو صبيح – والد الشهيد مصباح- في بلدة الرام، وهي مؤلفة من طابقين (4 شقق سكنية)، وبالتزامن اقتحمت منزل الشهيد مصباح وشقيقه في كفر عقب ( وهما ضمن بناية سكنية –الطابق السابع).

وأضافت العائلة أن قوات الاحتلال قامت بتفتيش كافة منازل بناية والد الشهيد، واحتجزت المتواجدين من النساء في غرفة والرجال في غرفة أخرى، ومنعتهم من الحديث سويا أو الحركة، وشرعت بتفتيش المنزل واعتلت أسطحه، كما قامت بتفتيش مركبة للعائلة بعد أخذ مفاتيحها، وخلال ذلك قام جنود الاحتلال بإزالة البوسترات والرايات المعلقة على جدران البناية.

وأوضحت العائلة أن جنود الاحتلال احتجزوا زوجة الشهيد وابنته إيمان 17 عاماً، بمفردهما، وقاما بتوجيه عدة أسئلة لهما( حول مكان سكنهما.. وسبب تواجدهما في الرام وليس في كفر عقب.. وعن أولاد الشهيد.. وغيرها)، وبعد حوالي ساعة من التحقيق اعتقلت قوات الاحتلال إيمان، دون معرفة السبب.

وأضافت العائلة أن جنود الاحتلال قاموا بأخذ قياسات شقة سكنية التي يعيش فيها والد ووالدة الشهيد مصباح، بتقنية الليزر، دون ذكر السبب.

وطالبت قوات الاحتلال خلال اقتحام منزل العائلة، بضرورة توجه نجلي الشهيد "عز وصبيح" للتحقيق معهما، وهددت باقتحام المنزل مجددا في حال عدم حضورهما.

وفي حي كفر عقب، اقتحمت قوات الاحتلال منزل الشهيد مصباح وشقيقه جابر، دون وجود أحد من أفراد العائلة داخلهما، وخربت محتويات منزل الشهيد مصباح بالكامل، كما أخذت مقاسات المنزل وفحصت الجدران وأحدثت ثغرات بها.