طواقم "سلطة الطبيعة" تقوم بأعمال قص وخلع للأشجار في مقبرة باب الرحمة
December 10, 2017

 

 

قامت طواقم "سلطة الطبيعة" اليوم الأحد بأعمال قص وتخليع لإشجار في مقبرة باب الرحمة، الملاصقة للسور الشرقي للمسجد الأقصى المبارك، واعتقلت خلال ذلك أمين سر حركة فتح في سلوان أحمد العباسي وخالد الزير.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال وفرت الحماية الكاملة لطواقم "سلطة الطبيعة" التي اقتحمت المقبرة صباحا، وشرعت بأعمال خلع وقص للاشجار في الجزء المعروف باسم "مقبرة السلاونة" بحجة القيام بأعمال تنظيف إضافة الى بناء سور في المحيط.

وأضاف المركز أن عدة مناطق في مقبرة باب الرحمة مهددة بالمصادرة لصالح إقامة مسارات خاصة "بالحدائق التلمودية والسياح"، وحاولت طواقم "الطبيعة" عدة مرات العبث بالمقابر ووضع الإسلاك الشائكة ومنع الدفن في أجزاء منها تمهيدا لمصادرتها، كما تعرقل عمل الأهالي خلال قيامهم بأعمال تنظيف في المقبرة.

وأوضح المركز أن الأهالي حاولوا التصدي لاعمال قص الشجر في المقبرة وقاموا بالإمساك بالأشجار، الا ان قوات الاحتلال ابعدتهم بالقوة واعتدت على بعضهم بالدفع.

واعتقلت أمين سر حركة فتح العباسي وخالد الزير.