صور- اعتقال وضرب وملاحقة واعتداء على نساء خلال قمع وقفة في مدينة القدس
May 15, 2018

اعتدت قوات الاحتلال على النساء والشبان وكبار السن واعتقلت فتىً خلال قمع وقفة سلمية في منطقة باب العمود، في ذكرى النكبة وحدادا على أرواح الشهداء في قطاع غزة ورفضا لافتتاح السفارة الأمريكية الى القدس.

وأوضح محامي مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى عزام نيروخ 14 عاما وحولته للتحقيق في مركز شرطة صلاح الدين.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال حاصرت المعتصمين في منطقة باب العمود منذ بداية الوقفة الاحتجاجية وخلال ترديدهم الهتافات ورفعهم راية سوداء كتب عليها "حق العودة" قام الجنود بالاعتداء على الشبان وضربهم وأبعادهم بالقوة من المكان، ثم أجبروهم على المغادرة.

وأضاف المركز أن مجموعة من النساء والرجال من كبار السن أصروا على البقاء والجلوس في المكان، فهاجمتهم قوات الاحتلال وأبعدتهم بالقوة ونزع الجندي حجاب إحدى السيدات وتم سحلها على الأرض ثم اخلي سبيلها.

وأضاف المركز أن جنود الاحتلال أغلقوا مداخل باب العمود وانتشروا على السواتر الحديدية، ومنعوا الدخول باتجاهه لأكثر من 3 ساعات، وسمح فقط لسكان البلدة القديمة بالدخول بعد تحرير هوياتهم والتأكد من مكان سكنهم.

وفي شارع نابلس احتجزت قوات الاحتلال شاب وفتاة داخل أحد المحلات التجارية ثم أخلت سبيلهما.

وفي ساعات المساء تظاهر طلاب الجامعة العبرية بالقدس أمام مدخل الجامعة، ورددوا الأناشيد الوطنية، وقام جنود الاحتلال بالاعتداء على الطالبات والطلاب، واعتقل الطالبة هبة عودة، والشاب كرم عليان.

وفي قرية الطور اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، فيما أفادت مصادر محلية في القرية أن أفراد وحدة المستعربين اعتقلوا 3 شبان من القرية.

وأوضح محامي المركز أن المعتقلين هم: أمير حازم الصياد 16 عاما، ومحمد خضر أبو الهوى 17 عاما، ومصطفى عشاير 20 عاما,