ضابط احتلال يتجول بزجاجة الخمر في الاقصى... وزير الزاعة يقتحم المسجد - اعتقالات وابعادات
September 9, 2018

قام أحد ضباط شرطة الاحتلال بإدخال زجاجة خمرة الى المسجد الأقصى، فيما اقتحم الوزير في حكومة الاحتلال أوري ارئيل وعشرات المستوطنين المسجد، احتفالا"برأس السنة العبرية".

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن ضابط في شرطة الاحتلال أدخل زجاجة خمرة وتجول بها في ساحات المسجد الأقصى، وخلال ذلك تصدى له الحراس وأجبروه على اخراجها من الأقصى.

وأكد الشيخ عزام الخطيب مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون الأقصى أن هذا الانتهاك يعتبر انتهاك جديد وخطير يضاف الى سلسلة انتهاكات شرطة الاحتلال في الأقصى، وطالب وبشكل مباشر مسؤول الشرطة بإخراج الضابط كليا من الأقصى، مؤكداً أن مهمة الشرطة هي حفظ أمن المسجد من خارج الأبواب حسب الوضع القانوني والتاريخي القائم قبل وما بعد 1967.

اقتحامات

عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات متتالية عبر باب المغاربة خلال فترة الاقتحامات الصباحية وبعد الظهر، ومن بين المقتحمين وزير الزراعة أوري ارئيل، وأوضحت دائرة الأوقاف أن 306 مستوطنا اقتحموا المسجد.

قام المستوطنون بأداء صلواتهم الجماعية في ساحات الأقصى بحماية كاملة من شرطة الاحتلال التي رافقتهم خلال الاقتحامات.

اعتقالات

اعتقلت شرطة الاحتلال الفتاة جنان الرازم والسيدة نعيمة غزاوي والشاب محمد الطويل فور خروجهم من المسجد الأقصى، وحولوا للتحقيق في مركز شرطة القشلة بالقدس القديمة، ثم أبعدوا عن المسجد لمدة أسبوعين.

كما اعتقلت شرطة الاحتلال موظف دائرة الأوقاف رائد زغير خلال قيامه بعمله في ساحات المسجد، وافرج عنه بشرط الابعاد لمدة يوم عن المسجد.