اعتقالات ومواجهات في القدس
October 1, 2018

اعتقلت قوات الاحتلال اليوم الاثنين ثلاثة مقدسيين، فيما اعتدت على شبان أثناء تواجدهم في منطقة با بالعمود بالمدينة.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية العيسوية مساء اليوم وانتشرت في حاراتها، مما ادى الى اندلاع مواجهات بينها والشبان، وخلال ذلك اعتقلت الفتى عبد الفتاح جمعة خنفر 16 عاماً.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتدت على الفتى خنفر بالضرب خلال اعتقاله ونقله لسيارة الشرطة.

وفي منطقة باب العمود بمدينة القدس اعتقلت قوات الاحتلال الشابين عز الدين بربر ومصطفى الهشلمون بعد الاعتداء عليهما بالضرب المبرح.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتدت على مجموعة من الشبان أثناء تواجدهم في ساحة باب العمود ورشت باتجاههم غاز الفلفل وأصابتهم بحروق بالوجه وحالات اختناق، كما لاحقتهم في شارع المصرارة والشارع المطل على باب العمود وأخلت المنطقة بالقوة ونصب السواتر الحديدية.

ونظمت ظهر اليوم مسيرة للمستوطنين في شارع الواد بالقدس القديمة، احتفالا بعيد "فرحة التوارة" والذي يلي عيد العرش ، وسط اغلاقات لطرقات في المنطقة.

وعم الاضراب الشامل في المدينة تلبية لدعوات لجنة المتابعة في الداخل الفلسطيني والقوى الوطنية الفلسطينية رفضا لقانون القومية العنصري الذي اقرته الكنيست شهر تموز الماضي والذي يقضي ويكرس يهودية الدولة ويمنح اليهود وحدهم حق تقرير المصير في إسرائيل، وينص ان الهجرة تؤدي إلى المواطنة المباشرة هي لليهود فقط"، وأن "القدس الكبرى والموحدة عاصمة إسرائيل"، و"العبرية هي لغة الدولة الرسمية، واللغة العربية تفقد مكانتها كلغة رسمية".

ومن جهة ثانية اعتدى المستوطنون منتصف الليلة على المقدسيين وممتلكاتهم في شارع المصرارة وباب العمود والواد، بالضرب والشتائم.