سلوان- الاحتلال يهدم منزلا ويشرد ساكنيه.... ويصدر قرارا بهدم آخر
January 30, 2019

 

هدمت جرافات بلدية الاحتلال عصر اليوم الأربعاء منزل المواطن عيسى جعافرة في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأوضح المواطن عيسى جعافرة أن جرافات اقتحمت منزله، بعد محاصرته بالكامل وإغلاق محيطه والانتشار في الشوارع المؤدية إليه.

ويعيش في المنزل عائلة المواطن جعافرة المكونة من 8 أفراد- بينهم 5 أطفال، وتبلغ مساحته حوالي 70 مترا مربعا، وقام جعافرة ببنائه من الأخشاب والصاج المقوى والجبص قبل 3 سنوات بعد هدم بناية العائلة في ذات المكان.

وأصدرت بلدية الاحتلال قرارا بهدم منزل جعافرة، وأمهلته حتى السابع والعشرين من الشهر الجاري لتنفيذ الهدم، لكن جعافرة رفض هدم منزله الذي بناه بيده لصعوبة الهدم الذاتي.

وفي سياق متصل أصدرت بلدية الاحتلال قرارا يقضي بهدم منزل المواطن مجدي أبو تايه في سلوان.

وأوضح أبو تايه لمركز معلومات وادي حلوة/ سلوان أنه تلقى اتصالا من بلدية الاحتلال وطالبته بتفريغ محتويات منزله على الفور، حيث ستقوم جرافات البلدية بهدمه خلال ساعات اليوم الاربعاء.

وأضاف أبو تايه أنه أبلغ محاميه بقرار البلدية، وقام بدوره بتأجيل الهدم وأمهلته الجهات المختصة مدة يومين فقط لتنفيذ قرار الهدم.

وأوضح أبو تايه أن المنزل قائم منذ 4 سنوات، ويعيش فيه 6 أفراد بينهم "4 أطفال، أكبرهم 7 سنوات وأصغرهم 3 أشهر.

ولفت أبو تايه أن البلدية فرضت عليه مخالفة بناء قيمتها 55 ألف شيكل، ويقوم بدفع أقساطها شهريا ورغم ذلك رفضت البلدية تأجيل المنزل وترخيصه.