صلوات باب الرحمة.. اعتقال 3 أطفال.. ابعادات عن الاقصى
February 20, 2019

أدى المئات من المقدسيين صلوات اليوم عند باب الرحمة، داخل المسجد الأقصى المبارك، مطالبين بإعادة فتح مبنى باب الرحمة المغلق منذ سنوات، فيما تمكن الأطفال من كسر البوابة الحديدية المغلقة المؤدية الى ساحة باب الرحمة والمبنى.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن المئات من الشبان والنساء والأطفال صلوات الظهر والعصر والمغرب والعشاء، ونظموا اعتصاما في ساحته بين صلاتي المغرب والعشاء ورددوا الأناشيد والتكبيرات .

واقتحمت قوات الاحتلال ساحات المسجد الاقصى قبل صلاة المغرب وحتى بعد صلاة العشاء، وتمركزوا عند منطقة باب الرحمة وقاموا بتصوير المصلين.

من جهة ثانية اعتقلت قوات الاحتلال هنادي الحلواني بعد اقتحام منزلها في حي واد الجوز، كما استدعيت خديجة خويص، وابلغتا من قبل المخابرات في مركز شرطة القشلة بمنعهما من دخول الاقصى حتى تاريخ 26/2/2019، والحضور للتحقيق في ذلك التاريخ.

وأوضحتا ان قرار إبعادهما عن الاقصى ينتهي الجمعة القادمة.

كما أبعدت قوات الاحتلال 15 شابا وفتى عن المسجد الاقصى والبلدة القديمة لمدة 60 يوما، باستثناء من هم سكان القدس القديمة "تم ابعادهم عن الاقصى فقط"، ومددت توقيف الشابين محمد الشلبي ومحمد أبو شوشة.

واعتقل الشبان مساء أمس خلال اقتحام المسجد الاقصى المبارك.

واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة اطفال من بلدة الطور، وهم: مجد جرجاوي، ونزار طه، وعمار طه.