بعد قرار العليا- الجيش يمهل أهالي "وادي الحمص" 3 أسابيع لهدم 100 منزل
June 20, 2019

أمهلت سلطات الاحتلال، اليوم الخميس، أهالي حي وادي الحمص بقرية صور باهر حتى تاريخ 18/7/2019 لتنفيذ قرارات هدم منازلهم.

وأفادت لجنة حي وادي الحمص لمركز معلومات وادي حلوة أن المحكمة الإسرائيلية العليا صادقت وشرعنت الخميس الماضي، على  قرار الجيش القاضي بهدم 16 بناية سكنية تضم أكثر من 100 منزلا في الحي، بحجة قربها من الجدار الفاصل المقام على أراضي القرية.

وأضافت اللجنة أن الجيش أمهل السكان اليوم حتى الثامن عشر من الشهر القادم، لتنفيذ قرارات الهدم يدويا أو قيام الجيش بهدمها بعد هذا التاريخ.

وأوضحت اللجنة للمركز أن جيش الاحتلال بدأ بملاحقة السكان منذ حوالي 3 أعوام، بقرارات الهدم بحجة "القرب من الجدار الأمني" وهو عبارة عن شارع محاط بالأسلاك الشائكة والمجسات الالكترونية، وحسب قرارات سلطات الاحتلال يمنع البناء على بعد 250 مترا من الجدار لأسباب ودواع أمنية، مما يعني أن خطر الهدم يهدد حوالي 1500 دونما من مساحة وادي الحمص/ نصف الحي.

وأضافت اللجنة أن البنايات التي صودق على هدمها يقع الجزء الأكبر منها في منطقة مصنفة A "" وحاصلة على تراخيص بناء من وزارة الحكم المحلي.