صور- اقتحام الأقصى .. إصابات واعتقالات
May 21, 2021

اقتحمت قوات الاحتلال، المسجد الأقصى المبارك،عقب انتهاء صلاة الجمعة واعتدت على الآلاف من المصلين بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية ورش غاز الفلفل، واعتقلت واحتجزت العشرات من ساحات الأقصى وعن بواباته.

وقمعت قوات الاحتلال مسيرة خلال سيرها في ساحة صحن مسجد قبة الصخرة، بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية والضرب بالهراوات، ثم لاحقت المصلين المنتشرين في ساحات الأقصى وأجبرت المئات منهم الخروج من الأقصى.

واستنكر الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى المبارك، الاعتداء على المصلين في الأقصى، وقال :" أن القوات اعتدت على مسيرة خرجت في الأقصى لدى وصولها الى سطح مسجد قبة الصخرة، بحجة "إلقاء الزجاجات الفارغة باتجاهها"، عشرات الإصابات وقعت، وكذلك نفذت اعتقالات لشبان من باب الاسباط وباب المجلس".

ولفت الشيخ الكسواني أن 50 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة في الأقصى.

من جهته قال الدكتور أمين أبو غزالة -مركز الصحي العربي/عيادات المسجد الأقصى- أن عيادات الأقصى تعاملت مع 16 إصابة، 2 منها وصفت متوسطة "بالفم جرح عميق.. جرح باليد".

أما الهلال الأحمر الفلسطيني قال:" ان طواقمه تعاملت مع 21 إصابة في الأقصى، 2 منها نقلت الى المستشفى، كما تعاملت مع اصابة في باب العامود وثانية في باب الساهرة.

اعتقالات واحتجاز

واحتجزت قوات الاحتلال المتمركزة على أبواب الأقصى عشرات الشبان والفتية خاصة عند باب الأسباط، وقامت بتصويرهم وتصوير بطاقة هوياتهم، ثم أخلت سبيلهم.

كما اعتقلت عددا من الشبان من على أبواب الأقصى وطرقات القدس القديمة، إضافة إلى اعتقالات من بلدات القدس بعد العصر.

وقمعت قوات الاحتلال مسيرة في قرية جبل المكبر، ورشت المياه العادمة باتجاه المتظاهرين والشوارع والمنازل.

وأوضح محاميا مركز معلومات وادي حلوة –القدس محمد محمود وفراس الجبريني ومصادر محلية للمركز أن القوات اعتقلت الجمعة: فارس عودة الله، حربي الرازم، سامر البكري، مهند البكري، عبدالله البكري، محمد السلايمة، أحمد برقان، مالك أبو هدوان، إيهاب نجاجرة، موسى جبور، يوسف طه، مجد أبو هدوان، عز أبو كف، نور أبو كف، علاء أبو كف، علي أبو سرحان، محمد فروخ.

كما أفرجت الشرطة عن الناشط المقدسي نهاد زغير، بشرط الإبعاد عن الأقصى لمدة 6 أشهر.

وحولت سلطات الاحتلال الشاب أمير زغير للاعتقال الإداري لمدة 4 أشهر، علما انه اعتقل قبل يومين واعتدي عليه بالضرب.