الشيخ جراح- مستوطن يقتحم منزلا ويعتدي على ساكنيه مرددا "هذه أرضنا"
May 28, 2021

لا تزال عائلة المواطن سامر النشاشيبي، تعيش في حالة صدمة وقلق، بعد اقتحام مستوطن لمنزلهم، في حي الشيخ جراح، والاعتداء على ابنتهم الشابة حلا بالغاز السام.

وأوضحت رنا النشاشيبي –صاحبة المنزل- إنها كانت تجلس مع أبنائها، وإذا بوالدة زوجها ترى مقنعا يقتحم ساحة المنزل، وحاول اللحاق بها الى منزلها، فأغلقت الباب على الفور، وأخبرت العائلة بما جرى.

وأضافت :"على الفور خرجت برفقة ابني أمير لمعرفة ما يجري، وقمنا بالبحث في الأرض المحيطة بالمنزل، ولم نجد أحداً".

وأضافت النشاشيبي أنهم عادا الى المنزل، وإذا بابنتها حلا "20 عاماً"، تحاول مقاومة شخص –تبين أنه مستوطن- كان قد اقتحم المنزل.

وقالت الشابة حلا النشاشيبي :"قمت بفتح جزء من بوابة المنزل، لتنبيه والدتي وشقيقي، خوفا من أن يكون المستوطن بحوزته أداة حادة أو مسدس، وخلال ذلك قام برش الغاز السام باتجاهي".

وذكرت حلا أن المستوطن كان يردد "هذه أرضنا هي لليهود .. هنا أرض الميعاد.. أُخرجوا من هنا".

وأضافت حلا :"تمكن الأهل والجيران من تثبيته، حيث قمت بالاتصال بالشرطة وطالبتهم بالحضور الفوري، لكنهم تأخروا، فتوجه شقيقي الأصغر لأفراد الشرطة المتمركزين عند مدخل الحي مقابل بيتنا–كرم الجاعوني-، وطالبهم بالحضور".

وأوضحت حلا انها شعرت بحالة اختناق وتعب، ولدى وصول الاسعاف الإسرائيلي رفضوا الدخول الى المنزل حتى حضور الشرطة.

وقامت الشرطة باعتقال المستوطن الذي قال خلال اعتقاله :" أنا مش مسطول.. أنا من كريات ملاخي."

وأكدت العائلة أن العمل هو ارهابي، وقدمت شكوى للشرطة وطالبت بتمديد اعتقال المستوطن.