ابعاد عن الأقصى.. تمديدات.. اقتحام منازل أسرى
December 13, 2021

أبعدت سلطات الاحتلال، اليوم الاثنين، 4 مقدسيين عن الأقصى، فيما مددت توقيف آخرين.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة-القدس، أن مخابرات الاحتلال أبعدت رامي الفاخوري وزوجته إيمان أبو صبيح، سفيان العجلوني ورشيد الرشق، عن المسجد الأقصى لمدة أسبوعين، وسلمت الفاخوري قرارا يقضي بمنعه من السفر لمدة شهر قابل للتجديد.

ومددت محكمة الاحتلال ناصر الهدمي، جهاد قوس، ونظام أبو رموز ليوم الأربعاء القادم، كما مددت المحكمة توقيف حمزة زغير، سلطان سمرين ويوسف زاهدة.

ومددت المحكمة توقيف الفتاتين نفوذ حماد وإسراء غتيت، ليوم الخميس القادم، وقدم محامي المركز للقاصرين محمد محمود استئنافا للمحكمة المركزية على قرار التمديد، وستعقد جلسة يوم غد لهما.

وأفرجت المحكمة عن الشاب داوود الغول، بعد اعتقاله لمدة 4 أيام.

واقتحمت قوات الاحتلال منازل الأسرى المحررين وأسرى في سجون الاحتلال، لتسليمهم قرارات عسكرية تقضي بمصادرة أموالهم بحجة تلقيهم الأموال من جهات معادية "السلطة الفلسطينية أو الفصائل"، وتحدد لهم المبالغ المطلوبة، في إجراء متواصل منذ عامين ضد الأسرى والأسرى المحررين بقرار من وزير الجيش في حكومة الاحتلال.

وعلم المركز أن القوات اقتحمت منزل الأسيرة شروق دويات، وبعد تفتيش وتخريب واسع للمنزل صادرت القوات 200 شيكل و50 دولار، وصادرت من منزل المحرر رامي الفاخوري ما يقارب 4 الآف شيكل، كما اقتحمت منزل المحرر أحمد الشاويش وسلمت عائلته قرارا يقضي بمصادرة 7 الآف شيكل، كما اقتحمت منزل الأسير المحرر محمد مشاهرة.