تفاصيل - مقدسيون يهبون لحماية حي"الشيخ جراح"..عشرات الاصابات والاعتقالات
February 13, 2022

هب المقدسيون، اليوم الأحد، في حي الشيخ جراح في القدس، حماية للحي من اعتداءات المستوطنين على الأهالي والممتلكات، ورفضا لفتح عضو الكنيست المتطرف ايتمار بن غفير مكتبه وسط الحي، بحماية قوات الاحتلال.

عند الساعة العاشرة والنصف صباحا، اقتحم بن غفير "الجزء الغربي من حي الشيخ جراح"، وتوجه إلى البؤرة الاستيطانية، ثم إلى "طاولة" وسط أرض عائلة سالم – المهدد بالاخلاء-، معلنا البدء بمتابعة أعماله البرلمانية من الحي، في ظل ما وصفه "تقاعس الشرطة عن حماية المستوطنين في الحي، مع تكرار إحراق النار في مركبتهم، ومؤخرا اشتعال النيران في المنزل.. كما قال.

وتواجد داخل خيمة بن غفير المتطرف باروخ مارزل، كما تواجد نائب رئيس البلدية أريه كينج، وعشرات المستوطنين الذين أدوا الصلوات والرقصات وعلقوا اليافطات والاعلام.

وخلال ذلك اعتدى المستوطنون على المقدسيين وعلى أفراد عائلة سالم، بالضرب بالكراسي والأيدي وغاز الفلفل، فاقتحم القوات المنطقة وأجبرت أفراد عائلة سالم الدخول الى منازلهم، ثم اعتقلت نجلها خليل، رغم اصابته باختناق من غاز الفلفل.

وعلى مدار ساعات تكرر مشهد الاعتداء على أفراد عائلة سالم والمقدسيين المتواجدين في الحي، ثم اغلقت القوات الشارع المؤدي الى منزل عائلة سالم –حيث مقر مكتب بن غفير-، ونصبت السواتر الحديدية في المكان، كما اغلقت الشارع الرئيسي الطريق المؤدي الى شارع رقم 1، وفي وقت منعت القوات المقدسيين من الوصول الى الجزء الغربي من حي الشيخ جراح، وفرت الحماية للمستوطنين بالتجول فيه واقامة حلقات الرقص والغناء.

وهاجمت قوات الاحتلال المقدسيين الذين حاولوا رفع العلم الفلسطيني، ومن بينهم أفراد  عائلة السعو الذين "رفعوا العلم على درجات منزلهم ، والناشط محمد أبو الحمص، وعلى شاب آخر"، وفي المقابل سمحت للمستوطنين برفع وتعليق الاعلام الإسرائيلية في الحي.

وتعمد المستوطنون تشغيل مكبرات الصوت لتشويش على صوت القرآن الكريم في الحي.

ولتفريق الشبان ومنع الاهالي الجلوس أمام منازلهم، قامت القوات برش المياه والقت القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية، كما قامت فرق الخيالة باقتحام الشوارع.

واقتحمت قوات اليمام أحد المنازل في الحي، بحجة "القاء المفرقعات منه".

اعتقالات

نفذت قوات الاحتلال اعتقالات متفرقة من حي الشيخ جراح، وأوضح محامي مركز معلومات وادي حلوة فراس الجبريني، أن القوات اعتقلت: أحمد عمران عكة، عبد الله دبش، محمد عاطف مرزوق، عهد شويكي، قصي جعافرة، سيف هلسة، عرفات برقان، مالك الطويل.

كما علم المركز من مصادر محلية أن القوات اعتقلت 3 شبان آخرين وحولتهم للتحقيق.

اصابات

أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمه تعاملت مع 31 إصابة في الحي ومن بينها 6 إصابات اعتداء، 4 بجروح بالرأس، إصابة بشظايا قنبلة صوتية بالرأس، وإصابة رضوض في الجسم، 4 مطاطا، إصابة طفل بقنبلة صوتية، 3 إصابات غاز الفلفل.

وأضاف الهلال الأحمر أن 6 إصابات نقلت للعلاج في المستشفى.

وأوضح الهلال أن من بين الإصابات  3 من المسعفين، صحفية، 2 متضامنين أجانب.