إصابتان حرجتان لطفلين - استشهاد طفلة غزية في المقاصد
August 10, 2022

 

استشهدت الطفلة ليّان مصلح الشاعر 10 سنوات، في مستشفى المقاصد في القدس، متأثرة بإصابتها في قطاع غزة ، أصيبت خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع.

ووصلت الطفلة ليّان الشاعر مع طفلين آخرين إلى مستشفى المقاصد مساء الثلاثاء الماضي، وكانت بوضع صحي حرج للغاية.

وأدى مقدسيون صلاة الجنازة على الطفلة ليان قبل نقلها الى القطاع لموارتها الثرى.

وأوضحت والدة الطفلة ليان أن العائلة كانت بطريقها لنزهة الى شاطئ البحر، وخلال ذلك وقع الانفجار "على بعد أمتار من مكان سيرهم"، فأصابت الشظايا المركبة، وأصيب البعض من الركاب ومن بينهم الطفلة ليّان.

وأوضحت والدة الطفلة  ليان التي ترافقها : 4 أصيبوا وهم بداخل المركبة، ليان الإصابة الخطيرة، في غزة تم إجراء تنظيف للشظايا التي أصيبت بها بشكل مباشر بالدماغ، ونقلت الى القدس بوضع صحي صعب حتى ارتقت صباح اليوم.

فيما يرقد في مستشفى المقاصد الطفل محمد عدي أبو كتيفة 8 سنوات، ونايف خالد العودات 9 سنوات.

ووصفت ابتسام غريب رئيسة قسم الأطفال في مستشفى المقاصد بالقدس، الإصابات ببالغة الخطورة، وقالت:" المصابون موصولون بأجهزة التنفس، وجميع الإصابات مباشرة بالرأس.

وأضافت رئيسة قسم الأطفال في مستشفى المقاصد أن الطفل محمد عدي أبو كتيفة 8 سنوات، أصيب بشظايا مباشرة بالرأس والصدر والرئتين، خلال تواجده في عرس ابنة عمه.

وأوضحت جدته المرافقة له أن الصواريخ أطلقت على الجيب التي كانت تقل والدي العريس، والشظايا تناثرت في محيط "خيمة العرس"، استشهدت والدة العريس وحفيدتها، كما أصيب الأقارب ومن بينهم محمد.

أما نايف خالد العودات 9 سنوات، فكان في زيارة لجدته وخرج لشراء الحلوى من بقالة قريبة، فأصيب بشظايا صاروخ بالرأس مباشرة.