استدعاء مدير مركز المعلومات جواد صيام للتحقيق
January 21, 2010

من باب تضييق والخناق وسياسة الترهيب ومن منطق ان العربي الذي يسعى للحصول على حقوقه هو "إرهابي" قامت شرطة اسرائيل باستدعاء جواد صيام من مركز معلومات وادي حلوة وعضو لجنة الحي للتحقيق معه بادعاء أن مركز معلومات وادي حلوة ممول من السلطة الفلسطينية وما يدلي به جواد صيام من تصريحات للصحافة غير صحيح وأن ما يقوم به هو وآخرون من أعضاء اللجنة لا تجلب إلا المتاعب وأن اللجنة هي المسؤوله عن الانهيارات بسبب توجهها الى المحكمة لوقف مشروع ما يسمى "تجميل مدينة داوود وسلوان".

وقد طلب من جواد اغلاق المركز وبدوره رفض جواد هذا الطلب وقال أن الأمر الان في المحاكم ونحن ننتظر قرار المحكمة الا انه تم تهديده ان اراد الاستمرار في الاجراءات القانونية سيتم ملاحقته ببيتة الخاص مع العلم ان بيت عائلة جواد بني منذ سنة 1956.

كما دار التحقيق حول عدة نقاط كان ابرزها مركز المعلومات ولجنة الحي وحادثة احمد القراعين الذي اصيب بأعيرة نارية في ساقية قبل عدة اسابيع وما زال يعالج.

قال جواد لمركز معلومات وادي حلوة: "نحن نطالب بحقنا ولا نخالف القانون وكل ما نقوم به هو الدفاع عن وجودنا وحقوقنا في بلدتنا".