انطلاق دوري كرة القدم للأطفال تحت شعار "وتبقى سلوان"
December 17, 2010

افتتحت اليوم دورة  كرة القدم للأطفال في سلوان تحت شعار "وتبقى سلوان" بمباراة بين أشبال وادي حلوة و أشبال البستان.  تأتي هذه المبادرة بافتتاح دوري للأطفال كخطوة أخرى إيجابية يقوم بها الفلسطينيين المحليين لترفيه أطفال سلوان والأحياء المجاورة حيث تعتبر قرية سلوان مستهدفة بالدرجة الأولى من قبل الجمعيات الاستيطانية الإسرائيلية مدعمة بالقوات والسلطات الإسرائيلية.

وقد تألق الموهوبين الصغار في مباراة مليئة بالأهداف بين فريقي البستان ووادي حلوة. يتكفل مركز مدى الإبداعي حالياً بتدريب فريق أشبال وادي حلوة الذي يضم لاعبين تتراوح أعمارهم بين 10 إلى 15 سنة.  وقد اختتم الحكم موسى أبو تايه المباراة الافتتاحية بنتيجة 7 إلى 2 لصالح أشبال وادي حلوة.

  ويعلق مراد أبو شافع عضو لجنة البستان: " إننا في سلوان نعمل معاً على إيجاد بيئة آمنة وصحية للأطفال رغم كل الظروف الصعبة التي تعانيها القرية نتيجة الاستيطان، وإن فعالية من هذا النوع لها دور مهم جداً في الترفيه عن الأطفال في ظل ما يعانوه نتيجة الأوضاع السياسة والاقتصادية الصعبة في القرية". أما نهاد صيام، مدرب فريق وادي حلوة، فقال: " ليس الهدف الأساس هو الربح بالمنافسة فالنتيجة معنوية إلا أن الهدف الحقيقي من هذا الدوري هو احياء النشاط الفلسطيني بكل الوسائل والطرق الإبداعية، والإحتفاء بإنجازات الأطفال الفلسطينيين. ونحن نأمل بتطوير الوضع الرياضي في سلوان من خلال برامج رياضية احترافية"

وسيقوم موقع سلوانك بتغطية احداث الدورة كاملة ونشر مواعيد المباريات وقد اقيمت اليوم ايضاً مباراة أخرى اتسمت بالندية واللعب النظيف  بين فريقي الثوري والاقصى وانتهت بفوز فريق الثوري بالنتيجة  2-1 ويذكر ان المباريات تقام ايام الجمعه الساعة التاسعة صباحاً والاحد الثالثة بعد الظهر

حطام احد البيوت خلف سياج الملعب والتي ازالته جرافات بلدية القدس

طاقم فريق وادي حلوة

هجمة رائعة لفريق البستان

أنس قراعين يسجل الهدف السادس لفريق وادي حلوة

فريق الثوري

 فريق الاقصى