القطار الإسرائيلي الخفيف همه ثقيل
December 28, 2010

حينما تسأل نير بركات هل يمر القطار الخفيف في المناطق العربية ويخدم المواطنيين العرب الذي طال انتظاره من قبل الإسرائيليين ولم ينتهي بعد سيرد طبعاً وهذا الكلام صحيح جزئياً فالقطار الخفيف يمر في القدس الشرقية ويوصل مستوطنات بعضها ببعض الا ان  الذي لم يقوله نير بركات في البرنامج الامريكي 60 دقيقة  ان القطار لا يخدم المواطنيين العرب بقدر ما يجعل حياتهم جحيم. فالقطار له ثلاث محطات او اربعة على اكثر تقدير تمر في الاحياء العربية واحدة في باب العامود والباقي في قريتي شعفاط وبيت حنينا الذي تم تصغير شوارعها لحساب القطار الخفيف كي يصل الى مستوطنتي بيسغات زئيف والنبي يعقوب شمالاً.

هذا يعني ان سكان بيت حنينا وشعفاط سيستطيعون الذهاب الى باب العامود والعودة منه بواسطة القطار الخفيف وملزمين بدفع تذكرة كاملة من أجل محطتين سيضطر بعدها  اغلب سكان بيت حنينا وشعفاط استعمال وسائل المواصلات العربية  داخل شعفاط وبيت حنينا لأن القطار لا يقف الا بمحطتين فهل من المجدي استعمال هذا القطار واليس من المنطق ان يستعمل المواطن الفلسطيني المواصلات العربية من باب العامود مباشرة بدل من استعمال القطار وثم المواصلات العربية بدل ان يدفع تكاليف السفر مرتين ؟

وهل بحالة وجود نية إسرائيلية ترك تلك الاحياء لتكون جزء من عاصمة فلسطين المستقبلية واستبدال مستوطنتي بيسغات زئيف والنبي يعقوب باراضي اخرى ان توقف عمل القطار الخفيف بعد التكاليف الباهظة ام ان هناك مخطط لعمل نفق فوق مسار القطارات في بيت حنينا وشعفاط وتصبح قطارات إسرائيل الخفيفة ككقطارات برلين السريعة قبل انهيار الجدار والتي كانت تمر قطارات المانيا الغربية في اراضي المانيا الشرقية على وجه السرعة ؟ ويتسأل احد المواطنيين ماذا لو رشق احد القطارات بالحجارة فهل سيبنوا جدار عازل حول مسار القطار بتلك القرى الفلسطينية ؟ وماذا عن التفتيش المهين الذي سيتعرض له الركاب الفلسطنيين الذين يرغبون باستعمال القطار؟ ونفس المواطن يتسأل الم يكن من المجدي لقرانا ان يتم استثمار اموال ضرائبنا في الاحياء المهملة ورصف الشوارع التي هي ليست على الشارع الرئيسي؟ وهل يكفي ان تكون واجهة بيت حنينا وشعفاط على النمط الغربي وتنتشر بها محلات على نمط مكدونالدز وهوت بيتزا وسوبرماركت ومجمع تجاري  اما داخلها احياء مهملة لا تختلف عن باقي الاحياء الفلسطينية المنسية في مدينة القدس ؟ وهل توقف نزيف هدم البيوت في قريتي بيت حنينا وشعفاط وكم من الامتار يبعد الجدار العازل عن تلك القر؟

لقد انسلخت قريتي شعفاط عن محيطها الفلسطيني بإنشاء المستوطنات والطرق والجدار العازل ومعبر قلنديا ومشاريع إستيطانية لم يتم الكشف عنها بعد فهل يعترف السيد نير بركات على ان القطار الخفيف همه ثقيل على المواطن الفلسطيني وتبقى اجابته طبعاً ان القطار يخدم القدس الشرقية ؟

القطار الخفيف بمراحله التجريبية في شارع رقم واحد الذي كان يفصل القدس الشرقية عن الغربية حتى حزيران  من سنة  1967